arwa mode
10-12-2015 - 04:01 pm


اخطاء الام الجديدة
اليوم سوف نتكلم عن اكثر الاخطاء الشائعة التى تقع فيها الام الجديدة التى لم يسبق لها خبرة فى امور الامومة فنأتى لها بك حتى تتلافيها فى المستقبل وتكون ام متمرسة تعالى لتعرفى التفاصيل:

1- عدم الاستمتاع بالطفل خلال عامة الاول حيث تصاب العديد من الامهات بقلق بالغ على الطفل
من الطبيعي أن تهتمي بكل تفاصيل حياة مولودك ولكن من الخطأ أن تصبح كل تفصيله من هذه التفاصيل مبعث لقلق وضغط عصبي وحزن يسرق فرحتك بصغيرك، ويخلق مناخ مرتبك في المنزل، ويؤثر على حالتك النفسية وعلاقتك بزوجك..أي اهتمي اهتمامًا إيجابيًا دون توتر

2- أن الأم الجديدة تعتقد أن من واجبها ألا تدع مولودها يبكي على الإطلاق، وهذا ضد طبيعة الأمور، فالطفل يستخدم البكاء كما نستخدم نحن الكلمات للتعبير،

على الأم إفقط أن تتأكد أنها لبت كل احتياجات صغيرها، وأنه شبعان وجاف، بعد ذلك لا داعي للقلق، إلا إذا صاحب هذا البكاء طفح جلدي أو قيئ أو ارتفاع في درجة الحرارة لأن جسم الرضيع غير مهيأ بعد للتعامل بمفرده مع أي عدوى،

لذا فارتفاع درجة الحرارة يعد مؤشرًا خطيرًا يستدعي الاهتمام ولا يجب أن تكتفي الأم بإعطاء المولود خافض حرارة بل يجب عليها أن تتوجه للطبيب إ في أسرع وقت.

هذه النصيحة لا تعني أن تتركي طفلك يبكي طالما أنه لا يحتاج للطعام أو تبديل الحفاض، فقد يكون في حاجة فقط لاهتمامك، لحديثك معه، هذه النصيحة تعني أن بكائه لا يستدعي توترك وإنما
يستدعي اهتمامك.

3- عدم اهتمامك باسنان الرضيع حيث يقول لك الخبراء أن الاهتمام بأسنان الطفل يبدأ وهو رضيع، أي مع أول ظهور لها، لذا فهو يعطي الأمهات الجدد بعض النصائح المفيدة ليحافظوا على سلامة أسنان أطفالهن:

*لا تعطي الرضيع اللبن أثناء النوم أبدًا سواء لبن الرضاعة أو اللبن الصناعي بعد ظهور الأسنان فهذا يضرها ويسبب تسوسها.

*قبل بلوغ طفلك العام الأول نظفي أسنانه بشاشة مبلولة باستمرار بعد الرضاعة أو الطعام.

*احرصي على أن يحصل مولودك على الفلورايد الذي يحتاج إليه وهو موجود في ماء الصنبور، أما إذا كنتِ تستخدمين المياه المعدنية فاطلبي من طبيبك أن يصف لكِ مكملًا غذائيًا مناسب يحتوي على الفلورايد.

4- تخلط الأم أحيانًا بين القيء والارتجاع الذي يحدث يعد الرضاعة خاصة إذا زادت كميته، وتوضح Jennifer Walker أن الفرق بينهما ليس في الشدة ولكن في معدل الحدوث، فالقيء يتكرر كل نصف ساعة أو خمس وأربعين دقيقة بغض النظر عما إذا كان المولود قد رضع أم لا.

5- أن مجيء المولود الجديد وما يصاحب ذلك من انشغال الأم وعصبيتها أحيانًا وإحساس الأب بالعزلة يضخم أي نقاط ضعف موجودة من قبل في العلاقة الزوجية ويبرزها، فتبدأ الخلافات ولا تنتبه الأم أن مولودها الصغير يبدأ في التأثر بأي خلاف يدور أمامه بدءاً من سن ثلاثة أشهر، وينصح كل أم أن تراعي أن كل ما تزرعه في رضيعها منذ اليوم الأول ستجني آثاره لاحقًا فلتزرع ما تحب أن تحصد.

وبهذا تكون تعرفتى معنا على اشهر خمس اخطاء تقع فيها الام الجديدة فعليك تلافيها والبعد عنها بقدر الامكان نتمنى ان تكونى استفدتى معنا



الحياة الزوجية المرأة