اميرة هنداوى
08-09-2016 - 12:40 pm


الأكفان المعلقة
هناك الكثير من العادات الغريبة الموجودة فى ثقافات بعض الشعوب والتى توصف بأنها الجنون بحد ذاته والتى لم يستطيع العلم الحديث حتى الآن تفسيرها ومعرفة كيفية حدوثها منها الأكفان المعلقة لنتعرف سويا على تفاصيلها وهى كالآتى:

القبور أو الاكفان المعلقة, هي اكفان موتى يتم وضعها على المنحدرات او في الكهوف الجبلية، توجد في عدة مواقع في الصين و الفلبين و اندونيسيا و هي احد التقاليد القديمة الخاصة بدفن الموتى عند بعض الاقليات في تلك المناطق مثل (قبيلة البو \ Bo people) في جنوب الصين و التي تم ابادتها على يد شعوب الـ (مينج \ Ming) التي حكمت بعد المغول مباشرة و لم يبقى منهم الا اعدادا بسيطة و لذلك اختارت تلك القبائل ان تدفن موتاها في مكان هاديء و آمن بين الجبال و الانهار.

لا يزال اهالي منطقة ساغادا يدفنون موتاهم في قبور معلقة !!أيضا، الاكفان المعلقة هي احد عادات الدفن الرئيسية عند قبائل (توراجا \ Toraja) .

و مما يميز قبور قبائل التوراجا الاندونيسية ايضا دمى الاكفان، الصورة التالية تظهر مجموعة من دمى الاكفان تطل من احد المقابر المحفورة في احد الجبال .

الهدف من دفن الموتى في هذه الاكفان هو حماية اجسامهم من ان يتم اخذها من قبل الوحوش و مباركة الروح الى الابد حسب معتقدات تلك الشعوب و التي تعتقد ايضا ان صاحب القبر الاكثر علوا يكون اكثر حظا و سعادة و اكثر حفظا و صونا من الاعداء.

تلك الاكفان التي عادة ما تحفر من قطعة كاملة من الخشب يتم عادة وضعها اما على حزم معدنية بارزة من الواجهات العمودية للجبال او على البروز الصخرية للجبال أو يتم وضهعا في كهوف في مواجهة المنحدرات كما هي العادة عند قبائل التوراجا الاندونيسية.

و لكن السؤال الذي يطرح نفسه هو كيف قامت تلك القبائل برفع و تنبيت القبور على مثل هذه المنحدرات؟هذا السؤال الذي حير الخبراء تم الاجابة عليه بثلاث احتمالات: الاول و هو ان تلك الاكفان تم انزالها من اعلى الجبل بواسطة الحبال و الاحتمال الاخر هو ان يتم تثبيت القبور على قطع خشبية على سطح المنحدر تشبه تلك التي يستخدمها متسلقو الجبال اما الاحتمال الثالث فهو ان تكون السلالم الارضية هي الجواب، غير ان هذه الاحتمالات فشلت في تفسير كيفية وضع الاكفان في كهوف محفورة بالجبل يصل ارتفاعها لمسافة 300 متر عن سطح البحر و الوصول اليها امر في غاية الخطورة ان لم يكن مستحيلا، الامر الذي دعا بالسلطات المحلية الى وضع جائزة مالية لمن يفسر لغز هذه الاكفان و لكن حتى الان لم يتمكن احد من تقديم اي تفسير.

الجدير بالذكر انه يوجد المئات من تلك الاكفان التي تم اكتشافها في عام 1978 على يد مجموعة من علماء الاثار التي كانت تنقب عن الاثار داخل الكهوف في الجبل.وبجب ملاحظة ان الصور الخاصة بالاكفان المعلقة في الصين على الانترنت معظمها قديمة لان عدد كبير من تلك الاكفان تعرض للتخريب و النهب او تم تدميره بفعل العوامل الجوية في الوقت الحاضر.

اتمنى ان تكون المعلومات حازت على اعجابك وتكون استفدت معنا والى لقاء متجدد مع المزيد من الموضوعات الشيقة



عام